سينما وتلفزيون

رحيل “حبيب أدباء الاقاليم” شاعر العامية الكبير يسري عزب

رحل فجر اليوم الثلاثاء، الشاعر الكبير الدكتور يسري العزب، عن عمر ناهز 73 عام بعد صراع طويل مع المرض، حيث فقد شعر العامية احد اهم مبدعوه والذى ترك الكثير من الابداعات المميزة واكتشف ادباء ورعاهم، لدرجة أطلق عليها لقب “حبيب ادباء الاقاليم” لاهتمامه باكتشاف الموهوبين منهم وتوجيههم.

نرصد من خلال هذا التقرير أهم معلومات عن الشاعر الكبير يسري العزب:ـ

ـ ولد الشاعر الكبير الدكتور يسري العزب بإحدى قرى محافظة الدقهلية وهي قرية “ديمشلت عام 1947.

ـ والده شاعراً  كلاسيكيًا يكتب الفصحى، وعمه هو الدكتور محمد أحمد العزب من رواد شعر التفعيلة، رغم أزهريته، وصل إلى عمادة كلية اللغة العربية. حصل على الإعدادية الأزهرية المعادلة عام 1962، ثم الثانوية العامة سنة 1964، وتخرج فى كلية الحقوق عام 1969، وفى كلية الآداب عام 1975 بامتياز مع مرتبة الشرف.

ـ  نال درجة الماجستير بامتياز عام 1981، ثم الدكتوراه بمرتبة الشرف الأولى عام 1985، وكتب عدة مسرحيات شعرية وأخرجها ومثل فيها، منها “تغريبة عبرازق الهلالى” وأصلها عبد الرازق، ومسرحية “الوعد سعد” و”نخلتين فى العلالى” و”ريحة النعناع وغيرها .

.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى